م/م عين بو خلفة نيابة الفحص أنجرة

م/م عين بو خلفة نيابة الفحص أنجرة

تربوي تعليمي ترفيهي

‎ ندعوكم لزيارة الموقع الجديد لم م عين بو خلفة http://ainbokhalfa.cu.cc/

زورونا بالموقع الجديد

ainboukhalfa.cu.cc

دخول

لقد نسيت كلمة السر

سحابة الكلمات الدلالية

زورونا بالموقع الجديد

ainboukhalfa.cu.cc

    انتخاب مكتب إقليمي جديد للتضامن الجامعي المغربي بقلعة السراغنة

    شاطر
    avatar
    عبداللطيف لغزال
    مراقب عام
    مراقب عام

    عدد المساهمات : 97
    تاريخ التسجيل : 28/12/2009
    العمر : 54
    الموقع : www.laghzal.maktoobblog.com

    انتخاب مكتب إقليمي جديد للتضامن الجامعي المغربي بقلعة السراغنة

    مُساهمة من طرف عبداللطيف لغزال في الأحد يونيو 06, 2010 9:43 am

    تم يومه الأحد 6 يونيو 2010 ، بإحدى قاعات مركز تكوين أساتذة التعليم الإبتدائي ؛ بقلعة السراغنة الجمع العام لتجديد المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي المغربي - فرع قلعة السراغنة -

    الجمع العام هذا حضره الأستاذ مصطفى الرافعي ؛ عضو المكتب الوطني للتضامن ، وذلك من أجل الإشراف على عملية الإنتخاب والتصويت ، كما حضره عدد لابأس به من المراسلين والمراسلات المعتمدين لدى منظمة التضامن الجامعي ، فمن أصل 65 مراسلا ؛ فقط حضر 29 عضوا .

    بعد ذلك قدم المكتب الإقليمي القديم ؛ المنتهية مدة ولايته ، تقريره الأدبي والمالي . ومما جاء في التقرير الأدبي ؛ الذي قدمه الأستاذ عبدالرحمن ازرويل :

    إن المكتب الإقليمي للتضامن الجامعي المغربي ، الذي تأسس يوم 22 أبريل 2007 ، قد واجه عدة إكراهات ؛ ولعل أهمها كان يتعلق بالجانب المالي ، الشيء الذي جعل الحمل ثقيلا على المكتب المسير ، كما أن غياب أعضاء المكتب عن اللقاءات كان له الأثر السلبي ؛ في بلورة وتطوير العمل التضامني داخل القلعة ، ورغم كل ذلك يقول الأستاذ عبدالرحمن ، فقد أشرفنا على هكذا نشاط ؛ كتكريم بعض أساتذة التعليم المحالون على التقاعد بمدينة العطاوية في موسم 2008 ، كما أن المكتب قد تدخل في حل مجموعة من القضايا ؛ التي تمس في الصميم الشغيلة التعليمية .

    أما التقرير المالي ؛ فقد جاء في الورقة التي أعدها الأستاذ السعيد الكناوي ؛ بصفته أمين مال المكتب ؛ التفاصيل الكاملة لميزانة المكتب الإقليمي ؛ والتي كانت على الشكل التالي :

    رغم قلة الدعم المالي ، فإن المكتب الإقليمي لم يدخر جهدا ، لا من حيث التواصل ولا من حيث الإشعاع ، لهذا فقد أحيا ثقافة التكريم والعزاء والمواساة ، ثم أعطى الأستاذ السعيد جردا بالأرقام وبالمصاريف عن كل درهم ؛ متى صرف ؟ و أين صرف ؟ وما هي الجهة المستفيد من المنحة ؟

    بعد قراءة التقريرين : الأدبي والمالي ؛ فتح الباب للنقاش والحوار ، قصد الإغناء وإبداء الملاحظات والإقتراحات ، فكان النقاش بين مد وجزر ؛ إلا أن أغلب الأراء نكبت حول سياسة المكتب الإقليمي الخارجية ؛ وهي غياب التواصل بين المكتب وعموم المراسلين . الجميل في كل التدخلات هي تدخل أحد الأساتذة ؛ الذي أناب عن جميع المراسلين خاصة ، وعن عموم الشغيلة التعليمية بقلعة السراغنة ، بحيث استنكر المجزرة البشعة التي خلفتها الآلة الإسرائلية ضد قافلة شريان الحرية ؛ المتضامنة مع القضية الفلسطينية ، فطلب الوقوف إجلال لأرواح الشهداء ، مع قراءة سورة الفاتحة ؛ ترحما عليهم جميعا .

    بعد ذلك انسحب المكتب القديم من فوق المنصة ليتم تسييره من طرف ثلاثة مراسلين ؛ ليس لهم نية الترشح ؛ ليتم في الإخير الخروج باللائحة الجديدة للمكتب الجديد ؛ والتي كانت كالتالي :

    الكاتب الإقليمي : الأستاذ عبدالرحمن ازرويل .

    نائبه : الأستاذ الحاج الماحي الفاطمي .

    أمين المال : الأستاذ السعيد الكناوي .

    نائبه : الأستاذ فتح الله أيت بوشعيب .

    المستشارون :

    الأستاذة : خديجة متروفي ، الأستاذ : عبداللطيف لغزال ، السيد : العربي عظيم ،

    الأستاذ : عبدالجليل الكنوني ، الأستاذ : مصطفى سامح

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 11:29 pm